الخميس، 13 يونيو 2024

09:01 م

انفراد بنص التحقيقات| "وعدها بالزواج".. أسرة "رحمة" أصغر ضحايا سفاح التجمع تكشف تفاصيل مثيرة (7)

سفاح التجمع

سفاح التجمع

شيماء الريس ومحمد العبساوي وخلود طارق

A A

ينفرد "تليجراف مصر" بنصّ أقوال شقيقة رحمة إحدى ضحايا "سفاح التجمع"، التي كشفت أسرارا مثيرة عن حياتها وعلاقتها بـ"كريم" المعروف إعلاميًا بـ"سفاح التجمع".

"سفاح التجمع" وجد في "رحمة" شبهًا بطليقته وأم طفله، من حيث الشكل والطباع، قتلها عندما أعطاها حبوبا منومة وضغط على عنقها لمدة 10 دقائق حتى ماتت، وصور مقاطع فيديو خلال لحظات إزهاق روحها، وممارسته العلاقة معها بعد وفاتها، قبل أن يتخلص من جثمانها على أحد الطرق الصحراوية.

واستمعت النيابة العامة لأقوال "سلمى أحمد" شقيقة المجني عليها "رحمة"، والتي جاءت كالتالي:

س: ما صلتك بالمجني عليها رحمة أحمد؟

ج: أختي

س: ما معلوماتك بشأن الواقعه محل التحقيق؟

ج: اللى حصل إن سنة 2015 بابا وماما اتطلقوا، وأنا وشهد كنا قاعدين مع ماما، ورحمة قاعدة مع بابا، وفي سنة 2018 بابا مات، وبعدها ماما اتجوزت تاني، واحنا قاعدين احنا الثلاثة معاها، وبعدها بشهور رحمة مشيت وراحت قعدت عن تيته، وأنا بعدها رحت عند تيته، وشهد فضلت قاعدة مع ماما علشان هي تعبانة، وبعد كده ماما حالتها بقت وحشة ومكنش فيه فلوس وكل اللي كان موجود معاش بابا وكان حوالي 1200 جنيه، و100 شقة إيجار، و150 جنيه الجامع بيدهالنا، وكان مش بيكفينا وكنا بنستلف من أصحابنا وقرايبنا، ولما الدنيا ضيقت أوي وعدش فيه فلوس شهد راحت عند تيته، وفضلنا أنا ورحمة قاعدين مع ماما، وبعد كده رحمة اتعرفت على وحدة اسمها لوزة وقربت منها جدا علشان أمها طردتها من البيت، وكانت عاملة مشاكل بينا وبين رحمة وماما، وفي يوم لوزة كانت بتزن على رحمة يمشوا ويروحوا لواحد.

س: متى تعرفت المجني عليها شقيقتك على المتهم كريم تحديدًا؟

ج: من حوالي شهرين ونصف قبل رمضان.

س: كيف تعرفت المجني عليها على المتهم كريم؟

ج: عن طريق نورهان "لوزة" ومعرفش بقيت اسمها والمدعو زياد هو اللي عرفنا على كريم.

س: ما هي علاقتك وشقيقتك المجني عليها بالمدعو زياد؟

ج: هو كان على علاقه بـ"لوزة" وهي اللي عرفتنا عليه.

س: ما السبب الذي استدعاكي للإقامة بمنزل المتهم كريم؟

ج: علشان إحنا كنا مطرودين من البيت ولوزة وزياد هما اللي أخدونا نقعد عنده، وفي وقت ما كنا قاعدين عند كريم قال لرحمة أنا هتجوزك وتقعدى معايا على طول، كان بيصرف علينا وبيأكنا وعلشان ينام مع رحمة أختي علشان ملناش مأوى.

س: ما هي مدة الإقامة بمحل إقامة المتهم؟

ج: حوالي أسبوع وجه زياد اتخانق مع كريم بعد كده طرده، وقالنا انتوا لازم تمشوا وتفضل رحمة لوحدها معاه.

س: وما الذي بدر عقب ذلك؟

ج: رحمة مرضتش تسيبنا وهو اداها فلوس علشان تمشينا وترجعله وهي عملت كده فعلًا.

س: إلى أين اتجهتوا عقب خروكوا من محل إقامة المتهم كريم؟

ج: رحنا بيت ماما وبعدها اتطردنا من بيت ماما علشان مدفعناش الإيجار لصاحب البيت، وبعد كده رحنا لـ"كريم" البيت وفضلنا قاعدين 3 أيام، ورحنا بعدها المستشفى لـ"شهد" اختنا علشان كريم عاوز رحمة لوحدها، وبعد كده ماما طردتنا من المستشفى، ورحنا قعدنا عند حماتي.

س: متى ذهبت المجني عليها إلى المتهم كريم مرة أخرى؟

ج: راحت له في نصف رمضان ومرجعتش تاني ومعرفش عنها حاجة، وفي يوم شهد كلمتها علشان اعزمها على الفطار عند حماتي، وهي ماجتش يومها.

س: وما السبب الذي دعاها إلى عدم حضورها؟

ج: بسبب إن كريم منعها وكمان أخد تليفونها.

س: وكيف علمتي بذلك؟

ج: علشان شهد كلمتها على "فيسبوك" وهي ردت، وقالت كده ومن وقتها معرفش عنها حاجه لحد لما عرفت النهارده إنها ماتت.

س: هل قامت الأم بالاتصال بكٍ عقب طردكم من المستشفى؟

ج: لا هي كانت بتكلمنا تسأل علينا بس، هي مش عاوزة تقول هي مكانها فين وكانت سيبانا.

س: ما هي الحالة المادية التي كنتوا عليها عقب وفاه والدك؟

ج: كنا بنصرف من المعاش بتاع بابا، وكان في 100 جنيه إيجار شقة، و150 جنيها من الجامع، وكنا لما بنتزنق بنستلف من أى حد من قرايبنا أو أصحابنا.

س: كيف تمكنتم من الإنفاق على أنفسكم؟

ج: الفلوس كانت بتضيع في حاجات كتير، ولما اتطردنا مكنش معانا فلوس، وكنا بنستلف من أصحابنا وقرايبنا وعلشان كده رحمة قعدت عند كريم علشان يصرف عليها.

س: هل تم زواج المجني عليها "رحمة" من المتهم كريم؟

ج: لا

س :هل كانت والدتك تقوم بالإنفاق عليكم عقب وفاة والدكم؟

ج :كانت بتجيب أكل لينا بس، ومكنتش تعرف حاجة عننا.

س: هل تم تحرير ثمة محاضر بشأن واقعة اختفاء المجني عليها رحمة؟

ج: لا

س: وما الذي حال دون ذلك؟

ج: علشان خوفت وماكنش اعرف اعمل إيه، وقولت هي قاعدة عند كريم ولما تعوزني هتيجي ليا، وأنا كنت عاوزة اروحلها بس ماكنتش عارفة مكان البيت بالظبط .

س: هل قمتي بإبلاغ أي شخص عن إقامة شقيقتك المجني عليها رفقة المتهم بمسكنه؟

ج: اللي كانوا عارفين بس شهد وجوزي.

س: وهل قمتي بمحاولة الاتصال بشقيقتك المجني عليها؟

ج: أيوه كتير حاولت بس موبايلها كان مقفول و"فيسبوك" كمان اتقفل ومعرفتش أوصلها.

س: لما لم تقومي بإبلاغ جدك أو جدتك بإقامة شقيقتك المجني عليها رفقة المتهم بمسكنه؟

ج: علشان هي كانت خايفة منهم مش عاوزة حد منهم يعرف.

س : لماذا لم تقومي بإبلاغ سالفي الذكر باختفاء شقيقتك المجني عليها؟

ج: علشان أنا مكنتش عاوزة أزعلها وهي كانت خايفة منهم.

س: كيف نما على علمك بوفاة شقيقتك المجني عليها رحمة؟

ج: حد من النيابة كلم شهد أختي وبلغنا وطلب إننا نيجي النيابة العامة.

س: هل تنامى إلى علم والدتك خبر وفاة شقيقتك المجني عليها؟

ج: أيوه

س: وما هو رد فعل والدتك عقب علمها بوفاة شقيقتك المجني عليها؟

ج: هي عارفة إن بنتها ماتت، ومش فارق معاها، وقالت اللي يموت يموت.

س: ولماذا لم تقم بالحضور رفقتك لسراي النيابة العامة رغم إعلامها للحضور السراي النيابة العامة مسبقًا؟

ج: هي عرفت وفاة شقيقتي المجني عليها، وعرفت النيابة عاوزة تسألها بس هي رافضه إنها تيجي، وهى أصلًا طردانا ورميانا في الشارع من فترة وهي مش فارق معاها.

س: وما الذى بدر منك عقب ذلك؟

ج: قمت بإبلاغ جدي وجينا على النيابة

س: وما قولك فيما قرره المتهم "كريم" بتحقيقات النيابة العامة بتاريخ 21-5-2024 والثابت بها " تلوناه عليه تفصيلاً"؟

ج: أيوه الكلام ده حصل كريم كان يعرف أختي رحمة ووعدها بالزواج، وبتهمه إن هو قتل أختي.

كما استمعت النيابة العامة لأقوال جد المجني عليها "رحمة" المدعو "صابر.م"، والتي جاءت كالتالي:

س: ما صلتك بالمجني عليها "رحمة"؟

ج: أنا جدها.

س: ما معلوماتك بشأن الواقعة محل التحقيق؟

ج: اللي حصل إن ابني اتجوز واحدة اسمها "وفاء" وخلف منها 3 بنات "رحمة وسلمى وشهد"، وفي سنه 2015 اتطلقوا، وسلمى وشهد كانوا قاعدين مع أمهم، ورحمة قاعدة مع أبوها، وفي سنة 2018 ابني مات، وبعدها طليقته اتجوزت تاني، والبنات كانوا بيجوا ويرحوا عندي شوية وعند جدتهم شوية وعند أمهم شوية، بس أمهم مش بتهتم بيهم، وهي على طول بتتجوز وتتطلق ومش عارفة حاجة عن العيال وبتطردهم كل شوية، والبنات بتبات برة البيت وأخر مرة شوفت فيها رحمة من سنتين، ومعرفش برده إن سلمى اتجوزت أو خلفت غير من أسبوع والنهارده بس عرفت إن رحمة ماتت.

س: متى تم أخر اتصال بحفيدتك المجني عليها "رحمة"؟

ج: أنا أخر مرة شفت رحمة من سنتين.

س: وكيف كنت تتواصل مع أحفادك؟

ج: من وقت للتاني كانوا لما يحتاجوا فلوس بيجوا ياخدوا فلوس وأشوفهم لأن أنا منفصل عن جددتهم .

س: هل كنت تعلم أن المجني عليها رحمة على علاقه بالمتهم كريم؟

ج: أنا معرفش إنها على علاقه بـ"كريم" بس أنا اعرف إنها على علاقه بشاب بس معرفش مين، بس أمهم كانت عارفة.

س: هل قمت بالتواصل بالمجني عليها من قريب؟

ج: لا أنا أخر مرة اتواصلت معاها من سنة ونص.

س: ما الذي حال دون التواصل معها؟

ج: لأن كانوا بيخافوا مني وأمهم كانت بتبعدهم عني.

س: كيف نما إلى علمك بوفاة حفيدتك المجني عليها؟

ج: أنا عرفت من سلمى لما كلمت بنتي وبنتى قالتلي وجيت على النيابة.

س: وما قولك فيما قرره المتهم كريم بتحقيقات النيابة؟

ج: أنا معرفش إن حفيدتي على علاقه بيه بس أنا بتهمه إنه قتل حفيدتي رحمة واستدرجها إلى بيته ومعاشرتها.

س: هل تتهم المتهم كريم بثمة اتهام؟

ج: أيوه بتهمه إنه قتل حفيدتي رحمة واستدرجها لبيته ومعاشرتها.

س: هل تعلم أن المجني عليها رحمة تتعاطى ثمة مواد مخدرة؟

ج: أيوه هي كانت بتشرب سجاير وبتشرب أيس وحشيش لما كانت بتجيلي.

س: وما قصدك من أقوالك؟

ج: أنا بتهم المتهم كريم بقتل حفيدتي رحمة واستدرجها إلى بيته علشان يعاشرها.

وإلى القصة كاملة من واقع التحقيقات كما انفرد بها "تليجراف مصر"، والتي ننشرها تباعا على حلقات:

الحلقة الأولى:

انفراد بنص التحقيقات.. سفاح التجمع: أمي صدمتني جنسيًّا (١)

الحلقة الثانية:

انفراد بنص التحقيقات.. عشق ومخدرات وتصوير العلاقة الجنسية.. امرأة سيطرت على سفاح التجمع (2)

الحلقة الثالثة:

ننفرد بنص التحقيقات| خيانة وسعار جنسي.. لعبة الموت بين سفاح التجمع وزوجته (3)

الحلقة الرابعة:

انفراد بنص التحقيقات| سفاح التجمع: من بين كل الضحايا.. شبح "رحمة" يطاردني (4)

الحلقة الخامسة:

انفراد بنص التحقيقات| "ماراثون نفسي" بين النيابة وسفاح التجمع.. "معاشرة الأموات ومصادر دخله" (5)

الحلقة السادسة:

انفراد بنص التحقيقات| سفاح التجمع وضحية سور النادي الأهلي.. "تجربة أولى قتل" و"طلعة أولى دعارة" (6)

search