الأحد، 26 مايو 2024

11:29 م

"سقطت عليه ماسورة حديد".. وفاة شاب سوهاجي في حادث مأساوي بالشرقية

محمود حسني

محمود حسني

سوهاج - أحمد عبد الراضي

A A

لقي شاب من محافظة سوهاج يُدعى محمود حسني ثابت موسى (35 عامًا) مصرعه أثناء عمله بشركة أسمدة يعمل بها سباكًا منذ 15 عامًا، بمدينة بلبيس التابعة لمحافظة الشرقية، إثر سقوط ماسورة حديدية عليه من أعلى سيارة “تريلا” تابعة للشركة.

وقد تم نقل جثمان الشاب بسيارة إسعاف إلى مستشفى بلبيس العام، ولفظ أنفاسه الأخيرة داخلها.

تشييع الجثمان

وخيّم الحزن على أهالي قرية “شطورة” التابعة لمركز طهطا بمحافظة سوهاج، فور سماعهم خبر وفاة ابن القرية، ووصفوه بأنه “شهيد لقمة العيش”، فيما تستعد القرية لتشييع جثمانه إلى مثواه الأخير ظهر اليوم.

وقال إسلام عبد العال، صديق المتوفى إن الأخير "كان مثالًا في الأدب والأخلاق الحميدة، وترك 4 أبناء في مراحل التعليم المختلفة، وزوجة حامل في الشهر السادس، كما ترك سيرة عطرة ومحبة الناس جميعًا".

وأضاف لـ"تليجراف مصر" أن صديقه الراحل كان مشاركًا في كل المناسبات الاجتماعية داخل القرية وخارجها، وتوفي أمس بمحافظة الشرقية، وننتظر وصول جثمانه لدفنه بمثواه الأخير.

بداية الواقعة 

وكانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج،  تلقت بلاغًا من الأهالي يفيد بمصرع شاب داخل إحدى شركات الأسمدة أثر سقوط ماسورة حديد على رأسه، وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم والإسعافات الأوليّة، إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة.

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال تلك الواقعة، وكلفت المباحث الجنائية بعمل التحريات اللازمة للوقوف على أسباب وملابسات الواقعة.

search