الإثنين، 27 مايو 2024

12:00 ص

صدفة في الطب الشرعي.. لقاء عابر بين ضحية أوبر الجديدة والمتهم

ضحية أوبر الجديدة

ضحية أوبر الجديدة

خلود طارق

A A

جمع مشهد واحد بين المتهم والمجني عليها في واقعة اعتداء سائق “أوبر” على فتاة تعمل معلمة، وذلك بشكل عابر داخل مصلحة الطب الشرعي.

حضرت المُعلمة نبيلة عواد المعروفة إعلاميًا بـ"فتاة أوبر الجديدة"، التي تعرضت للتحرش ومحاولة الاعتداء الجنسي عليها من قبل سائق سيارة “أوبر”، إلى مقر الطب الشرعي بمنطقة زينهم بمدينة نصر لتوقيع الكشف الطبي عليها وبيان مدى الإصابات التي لحقت بها.

وأثناء دخول المجني عليها تصادف مغارة المتهم لمقر المصلحة بعد قرار النيابة بعرضه على الطب الشرعي لبيان تعاطيه المخدرات من عدمه.

وقررت جهات التحقيق حبس سائق بشركة “أوبر” للنقل الذكي، 4 أيام على ذمة التحقيقات، وعرضة على الطب الشرعي لتحليل المخدرات، في واقعة اتهامه بالاعتداء على مُعلمة اللغة الإنجليزية نبيلة عواد، المعروفة إعلاميًا بـ"فتاة أوبر الجديدة".

أمرت نيابة مدينة نصر ثان برئاسة وكيل النائب العام المستشار رامى عامر رئيس النيابة بعرض السلاح الأبيض المستخدم في الواقعة على الطب الشرعي، والتحفظ على السيارة المستخدمة في الواقعة.

وظهرت الضحية أمام النيابة مصابة بانهيار عصبي وقطع في اليد نتيجة الدفاع عن نفسها، نتيجة محاولة المتهم الاعتداء عليها جنسيًا، وكدمات في الوجه وأخرى في منطقه الصدر.

وأدلى سائق “أوبر” المتهم، باعترافات تفصيلية عن الحادث، قائلًا إنه تلقى طلبًا لنقل فتاة من التجمع الخامس لمنطقة الشيخ زايد، ثم طلب من الفتاة إلغاء الطلب وإعطائه مبلغ الرحلة على أن يقوم بتوصيلها خارج “السيستم”، لكنها رفضت.

اعترافات المتهم

وتابع المتهم، أنه خلال الرحلة تسلل بها لمكان ناءٍ بمدينة نصر وهددها بـ"كاتر" للتعدي عليها، لكنها قاومته وتمكنت من الهروب، فألغى الرحلة وهرب حتى تم القبض عليه.

وأضاف المتهم أمام جهات التحقيق “أنا ماكنش قصدي أعورها بس أنا خوفت لما لقيتها بتصرخ بصوت عالٍ في الشارع وقتها فكرت إني أهرب من المكان علشان ماحدش يمسكني ويتم القبض عليّ” .

مقاومة الضحية

وعن محاولة تعديه على الفتاة جنسيًا وحيلته لارتكاب جريمته، روى التفاصيل كاملة قائلًا “أنا نزلت من العربية بحجة إني أجيب إزازة مياه ولما وقفت جبت الكاتر من شنطة العربية، وفتحت الباب الخلفي ودخلت عليها وكنت عايز أتحرش بيها ولكنها قاومتني وبعدها مافكرتش في أي حاجة غير إني أهرب قبل ما حد يشوفني”.

وكانت تحريات مباحث القاهرة، قد كشفت تفاصيل مثيرة حول واقعة تحرش سائق أوبر بفتاة ومحاولته التعدي عليها في منطقة التجمع بالقاهرة، أثناء توصيلها في الرحلة متوجها إلى منطقة الشيخ زايد.

search