الإثنين، 27 مايو 2024

12:37 ص

يفهم المشاعر.. OpenAI تطلق GPT-4o رسميًا

GPT-4o

GPT-4o

A A

أطلقت شركة OpenAI رسميًا، نموذجًا جديدًا للذكاء الاصطناعي التوليدي على غرار روبوت تشات جي بي تي، الذي ظهر لأول مرة في نوفمبر 2022. 

وقالت الشركة عبر موقعها الإلكتروني أمس، إن النموذج الجديد الذي أطلقت عليه اسم GPT-4o، ويوفر تجربة للمستخدمين أقرب للتفاعل الطبيعي بين الإنسان والحاسوب.

وأشارت إلى أن GPT-4o يمتاز بالتعرف على المشاعر وقراءة تعبيرات الوجه، ويسمح للمستخدم بمقاطعته في منتصف الكلام، وترجمة اللغة المنطوقة في الوقت الفعلي، فضلًا عن توفير استجابة سريعة أقرب للبشر أثناء المحادثات العادية. 

ذكاء مرتفع 

وبحسب مديرة التكنولوجيا في OpenAI، ميرا موراتي، فإن النموذج سيوفر مستوى ذكاء GPT-4 للجميع، ويشمل ذلك المستخدمين الذين يعانون أمراضًا عقلية، الأمر الذي يعد خطوة كبيرة إلى الأمام فيما يتعلق بسهولة استخدام نماذج الذكاء الاصطناعي التوليدي. 

واستعرضت موراتي، قدرات  GPT-4o في الترجمة المباشرة وتقديم إرشادات بخصوص التنفس العميق لمستخدمه وكذلك قدرته على التعرف على النصوص والصوت والصور بصفتها مدخلات وقيامه بمعالجتها وتوليد مخرجات وفق ما يطلبه مستخدموه. 

مزايا GPT-4

يشار إلى أن هذه المزايا تعد ترقية للإصدار الحالي من ChatGPT، فيما يرمز الحرف o في GPT-4o إلى omni، في إشارة إلى حقيقة أن النموذج الجديد متعدد وسائط، إذ دربته OpenAI على معالجة النص والرؤية والصوت بدقة أعلى لمحاكاة البشر. 

يشار إلى أن (أوبن إيه آي) أو OpenAI انطلقت في عام 2015 في الولايات المتحدة كشركة لأبحاث غير هادفة للربح، لكنها بحلول 2020 تحولت إلى شركة تجارية وبنهاية العام الماضي تجاوزت إيرادتها ملياري دولار ما وضعها بين كبار شركات التكنولوجيا عالميا، وذلك بفضل تطبيق ChatGPT أو “تشات جي بي تي”، وهو عبارة عن  روبوت محادثة يعتمد على تقنية الذكاء الاصطناعي التوليدي، التي يقصد بها مجموعة من نماذج التعلم الخاصة بالآلة تتميز بأنها تجعل أمورًا كالإجابة على أسئلة ما أو كتابة بعض النصوص تبدو وكأنها من صنع البشر.

search