الثلاثاء، 16 يوليو 2024

04:04 م

إيران تغلق مكتب الخطوط الجوية التركية بطهران.. ما علاقة الحجاب؟

الشرطة الإيرانية

الشرطة الإيرانية

محمد خيري

A A
سفاح التجمع

عادت أزمات تتعلق بارتداء الحجاب في إيران، إلى الواجهة مجددًا، بعدما شهدت البلاد تظاهرات واسعة في عام 2022 ذات صلة بالزي المحتشم، إذ قررت السلطات الإيرانية، اليوم، غلق رحلات تابعة للخطوط الجوية التركية في طهران، بعد رفض العاملات فيه ارتداء الحجاب الإجباري.

وقالت وكالة أنباء "تسنيم"، المحسوبة على الحرس الثوري الإيراني، إن قوات تابعة للشرطة وجهت إنذارًا للعاملات في مكتب الرحلات الجوية التركية في طهران، بسبب عدم التزامهن بقواعد ارتداء الحجاب في الجمهورية الإسلامية، حيث رفضت الفتيات طلب السلطات الإيرانية.

واستندت الشرطة الإيرانية إلى أن الفتيات العاملات في مكتب الرحلات التركية إيرانيات في الأساس، ولذا عليهن الالتزام بقواعد الحجاب، ومع رفض الفتيات الالتزام بما قررته الشرطة، لجأت السلطات إلى إغلاق المكتب.

وأكدت الوكالة أنه من المقرر إعادة فتح المكتب مرة أخرى، على أن تصدر تحذيرات أوليّة قبل لجوء السلطات إلى قرار الغلق النهائي للمكتب، إذا لم تلتزم الفتيات بقرار ارتداء الحجاب.

يُشار إلى أن إيران عانت تظاهرات عارمة بسبب مقتل الفتاة الكردية مهسا أميني عام 2022، بسبب اتهامها بارتداء حجاب بشكل غير ملائم، ما أدى لاندلاع انتفاضة شعبية طالبت بإعادة النظر في قوانين الحجاب في البلاد.

ووقتذاك، لجأت السلطات الإيرانية إلى اعتقال عدد كبير من الشباب والفتيات الإيرانيين الذين شاركوا في تلك الاحتجاجات وزجت بهم في سجن “إيفين” الشهير، علاوة على مقتل عدد آخر من المشاركين في الاحتجاجات نتيجة المواجهات التي دارت بين قوات الشرطة والشباب المحتجين.

وأعلنت السلطات الإيرانية حينها مراجعة قوانين الحجاب الصارمة في مجلس الشورى الإسلامي “البرلمان”، إلا أن تلك المراجعة لم تسفر عن إعادة النظر في قوانين الحجاب من جديد.

search