الثلاثاء، 16 يوليو 2024

04:18 م

شركة أجنبية تسرّح 13 موظفًا مصريًا بسبب قطع الكهرباء والإنترنت (خاص)

قطع الكهرباء في مصر - أرشيفية

قطع الكهرباء في مصر - أرشيفية

داليا أشرف

A A
سفاح التجمع

في قرار مفاجئ وغير متوقع، استغنت شركة أجنبية عن 13 موظفًا مصريًا، كانوا ينجزون أعمالهم بها عن بُعد "أونلاين" بينما يتواجدون في مصر، وذلك بسبب قطع الكهرباء والإنترنت المتكرّر في أوقات العمل.

شركة تستغنى عن موظفين مصريين

من جانبه، قال نور خليل، أحد الموظفين الذين استغنت الشركة عن خدماتهم، إنه كان يعمل بجد واجتهاد طوال الفترة السابقة، ولم يشهد منهم سوى حسن المعاملة والانضباط.

وأضاف خليل الذي يعمل مصمم جرافيك لـ"تليجراف مصر"، أنه تم الاستغناء عنه هو و12 مصريًا بسبب قطع الكهرباء والإنترنت، لأن الشركة بحسب طبيعة العمل تحتاج لموظفين يتمتعون بالرد السريع وأيضًا التسليم الأسرع، وهو ما لا يتوافر لديهم طوال الوقت بسبب الانقطاع المتكرر للكهرباء والإنترنت.

رسالة الاستغناء عن 13 موظف مصري

شكرًا لكم.. وبالتوفيق

ومع زيادة مدة قطع الكهرباء في الفترة الأخيرة، أصبح التأخير أسوأ ووضع الموظفين في ورطة، وأرسلت الشركة لهم رسالة تقول فيها: “يؤسفنا إبلاغكم بصعوبة استكمال العمل معنا اعتبارًا من الأسبوع القادم، لما تمرون به من ظروف داخل بلادكم.. شكرًا لكم على ما تم تقديمه، وبالتوفيق مستقبلًا”.

وتابع خليل، الذي طلب عدم ذكر اسم الشركة: "قالوا لنا إنهم هيصرفوا لنا أسبوعين، باعتبار أنها فترة بحث عن عمل آخر".

واختتم حديثه بأنه حاليًا يبحث عن عمل كمصمم جرافيك حُر بنظام القطعة "فريلانس"، خاصة أنه مثل أي شاب يحمل على عاتقه مسؤوليات عدة، تستوجب حصوله على فرصة عمل.

دعوى قضائية

من جانبه، قال المحامي هاني عبادة، إن المواطن المصري من حقه أن يرفع دعوى للضرر ضد شركة الكهرباء، إذا كان قطع الخدمة وتخفيف الأحمال قد تسبّب له في ضرر جسيم، مؤكدًا: “من حق كل منْ تضرّر من قطع الكهرباء أن يرفع دعوى قضائية”.

وأضاف المحامي بالنقض لـ"تليجراف مصر"، أنه بحسب المادة (164) من القانون المدني، يحق للمواطن المتضرر رفع دعوى قضائية على شركة الكهرباء.

وتنص المادة المذكورة على ما يلي: “يكون الشخص مسؤولًا عن أعماله غير المشروعة متى صدرت منه وهو مميز.. ومع ذلك إذا وقع الضرر من شخص غير مميز ولم يكن هناك من هو مسؤول عنه، أو تعذّر الحصول على تعويض من المسؤول، جاز للقاضي أن يُلزم من وقع منه الضرر بتعويض عادل، مراعيًا في ذلك مركز الخصوم”.

search